الأربعاء، ديسمبر 08، 2010

عندما يمشي الميت على قدميه


منذ أيام قليلة سألني الصديق المدون هارملس (دلوقني وبعد مادخلتي التجربه وعشتي فيها حاسه بأيه؟) وكان سؤاله هذا بمثابة كوب الماء البارد الذي قذف به وجهي فجأة ، وعندما رأي تغير ملامح وجهي وتقطيبة جبيني،أحب أن يعيدني ثانية الى حالة النشاط التي كنت أتحدث بها معه ،فقال لي (يعني مثلا إيمن نور كان خايف من السجن ولما أتسجن فعلا أصبح السجن بالنسبه له أمرا عاديا)،تجنبت النظر اليه وأتجهت ببصري الى المدي البعيد حتى لايرى دموعي التي خانتني، وبدأت اتحدث: تجربة مؤلمة لا أتمني لإحد أن يخوضها لا عدو ولا حبيب،الموضوع ليس سهلا، ونحن مازلنا نعاني في مصر وبلادنا العربيه كيفية التعامل مع مرضى السرطان،وأن هذا المريض إما محاصر بفضول الآخرين،أو شفقتهم التي تقتله،فالكل يتعامل معه بإنه ميت يسير على قدمين.



ومن رحمة الله سبحانه وتعالى أن جعلنا لانعرف متى تنتهي أعمارنا،لذلك نسعي في الحياة دون أن تشغلنا كثيرا فكرة الموت،لكن مريض السرطان فهو في أنتظار يومي للموت وهذا مايجعله يعيش قلقا دائما يساهم في تدمير نفسيته وإنخاض مناعته وبالتالي تمكن المرض من كافة أجهزته .



أتذكر انه أثناء العلاج الكيماوي قبلت دعوة إحدى الصديقات ،وجلسنا في أحد كافيهات المهندسين بصحبة مجموعه مشاغبة وجميلة من المدونين وغير المدونين، ووقتها كانت السيدة العذراء تجلت بالظهور للناس في أحد الكنائس وكان يجلس بيننا أخوة من المسيحيين فسألتهم إذا كان يمكني زيارة تلك الكنيسة لرؤية السيدة مريم ؟،فرد علي أحدهم قائلا أنا لاأؤمن بأن هناك من يشفون حقا من أمراضهم بسبب رؤيتهم للعذراء، فأنا مثلا كل أقاربي ماتوا بالسرطان، (في تلك اللحظه وجدت الجميع يشاورون اليه بأيديهم وأعينهم حتى يتوقف عن الكلام) وعندما فهم إشاراتهم اليه أستطرد قائلا (لكن لي قريبه عملت عملية سرطان ثدي من مده طويله وعايشه وصحتها تمام) ،شعرت وقتها بإنه لايجب أن أنطلق في نزهات قد تزيدني حزنا وقلقا.

عندما عدت للمنزل بكيت كثيرا و أخبرت زوجي إنني لا أرغب في الخروج مرة ثانية.




مره أخرى ذهبت بصحبة أبنتي الى الكوافير،فسألتني صاحبة المحل وقد غبت عنها عده سنوات،عن الذي الم بشعري،ولماذا أزداد وزني،وعندما أخبرتها عن إصابتي بسرطان الثدي أشاحت بوجهها بعيدا في حركة مفاجئة وهي تتمتم (أعوذ بالله) فشعرت وقتها بالحرج.

وكأن هناك مؤامرة على مريض السرطان للتعجيل بالقضاء عليه والخلاص منه سريعا بتحطيم نفسيته، رغم أن نسبة الإصابه بهذا المرض تزداد في العالم بأكمله، ورغم أن هناك تقدم في أساليب اكتشافه وعلاجه وإرتفاع نسب الشفاء منه،،فجميع المسلسلات والأفلام العربيه التي أستعرضت بعض النماذج المريضة بالسرطان،نجد أن جميع المرضى إما أنهم رفضوا العلاج الكيميائي الذي صوروه وكأنه أصعب من المرض نفسه وأن المريض يفضل الموت أرحم من العلاج ،أو أن مصير هذا المريض الموت لا محاله بعد إجراء الجراحه، ويكون بذلك رحم كل المحيطين حوله.

أو لقاءات تلفزيونيه وبدون مناسبه يسرد الضيف موت أحد أقاربه الذي أنتشر السرطان في جسده مثلما قالت الممثله السورية كنده علوش عن خالتها في لقاءها مع منى الشاذلي.




ولكن عليكم ان تروا كيفية المعالجة التلفزيونيه سواء في الدراما أو الأفلام او حتى البرامج الأجنبيه،فهناك من تعيش في غيبوبة تامه بسبب ورم خبيث في الكبد ورغم أن الموضوع صعب ومعقد إلا أن الأطباء يبذلون قصارى جهدهم ويحتضنها الجميع بكل حب الى أن تجتاز المرحله الصعبه وتنجو من السرطان، أو راقصة باليه ناجية من السرطان بعد كفاح 5 سنوات مع العلاج، وأخري تفوز بمسابقة الأغنيه على الولايات المتحده الأمريكية وهي ايضا صاحبة قصة طويلة في مكافحة المرض ،وغيرها من النماذج حيث يتعرضون لهذا المرض بإسلوب أنه مرض مثل كل الأمراض يمكن التغلب عليه بالإراده والعلاج.

كما أنهم ينوهون في كل عمل فني عن نوع معين من السرطان كي يلفتوا الإنتباه بالنسبه للمشاهدين ولكن دون أن يدمروا معنوياتهم.




قلت له: لقد أستعدت شريط حياتي بأكمله، ووجدت أن الحياة مخيفة ومعقدة ، وأن بين يوم وليلة قد تنقلب الدنيا رأسا على عقب، وتتغير كل مقاديرنا التي تمنيناها.

وأن الإنسان لا يعرف النعم الكثيرة التي منحه أياها الله سبحانه وتعالى إلا عندما يفكر في المرض ويتمني أن يشفى و يعود كما كان.

المرض جعلني أتقرب كثيرا إلى الله وأن أعبده بحرقة،وأن أسامح الجميع حتى من أساء الي، وأن أتذكر للناس الذين أذوني في حياتي اللحظات الجميلة والأفعال التي تجعلني أنسي ماعانيته من ألم معهم .

والمرض جعلني أنظر الى الناس في الشوارع وأدعو لهم بألا يكتب الله عليهم ولا على اولادهم هذا المرض وأن يشفي الله جميع المرضى وأن يرحمهم فلا شاف إلا هو سبحانه.

وعرفت إنني أضعت سنوات كثيرة من عمري دون أن أستمتع بها وأعيش اللحظه، وعشت أسيرة أوهام لا جدوى منها ،فما يمر من العمر لايمكن أن يعود.

تيقنت أيضا أنني منحت كثيرا من عمري وإهتمامي وأعصابي لإناس في حياتي وضعتهم في مكانة لا يستحقونها،وكان على أن القي بهم سريعا في سلة المهملات .

وعرفت أن في الدنيا مصائب كبيرة جدا لم أكن أعرف عنها إلا عندما دخلت عالم المرض وبشاعته.

وحمدت الله كثيرا لإنه مهما كان حجم المصيبه فإن هناك مصائب أكبر قد رحمني الله منها.




وأجمل مافي الموضوع إنني تأكدت أن الدنيا مازالت بخير وهناك الكثير من البشر طيبون،فقد أكتسبت صداقات حقيقية من خلال عالم التدوين وخلال الفيس بوك وقفوا معي وساندوني برسائلهم وتليفوناتهم ومحاولاتهم المستميته لدعوتي المستمره للقائهم والخروج من البيت ودوامة المرض الذي حبست نفسي فيه،ولم يحدث في أية سنه من سنوات عمري كله ان شربت هذا الكم الهائل من ماء زمزم الذي احضره لي الأصدقاء الذين سافروا الى العمرة والحج،،ولم يحدث من قبل ان كل من يذهب الى الأراضي المقدسة يتذكرني بالدعاء ويرسل لي من هناك بأنه تذكرني وقام بالدعاء لي،


ولن أنسى ابدا موقف

احد اصدقائي المدونين


الذي قام بأداء عمرة مخصوصة بالنيابة ليعفو الله عني ويشفيني،،


،،ورغم ان عدد الأنذال الذين سألوا عني مرة واحدة ثم أختفوا لايتجاوز عدد اصابع اليد الواحده إلا أن من سأل عني ومازال يسأل عني الكثير والكثير وتلك نعمة من الله أن أجد هذا الكم الهائل من الأصدقاء الذين أكتسبتهم ولم يكنوا في حياتي من قبل.

مازال أحبائي في الإمارات يتواصلون معي بكافة الطرق ومن كنت أتوسم فيه خيرا فقد صدقت ومن لم أكن كذلك صدقت رؤيتي فيه.





لذلك أقول لكم تمتعوا بايامكم وأحمدوا الله وأشكروه في كل وقت على نعمه التي لاتعد ولا تحصى،وتسامحوا كثيرا فلن ينقص ذلك من كرامتكم أو كبريائكم بل سيزيدكم مكانة أجمل عند الناس أنفسهم وعند الله سبحانه وتعالى ،وأفعلوا الخير حتى في غير أهله،وأسألكم الدعاء فأنا بحاجة ماسه اليه.

هناك 34 تعليقًا:

يوميات شحات يقول...

مشكورة جدا

سهيل ولى الدين علام يقول...

عزيزتى ايمان
حاولى ان تنسى كل شىء الا شىءواحدوهو
انك بشجاعتك الفائقه واجهتى المرض وانتصرتى عليه،وتحدثتى عنه فى مدونتك
وسلامتك ..ياسيدتى

حاجات جوايا يقول...

ربنا يكرمك يارب ويتمم شفائك على خير
ويرزقك الصبر على البلاء
إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب
ويشفى كل مريض يارب

تجربة التحدث والفضفضة عن مرض العصر خطوة تنم عن قوة ارادة وعزيمة
ودى اهم حاجة فى العلاج

ان شاء الله نحتفل معا قريبا بشفائك وتجاوزك لهذه الازمة العابرة

عجبتنى جداااا سطورك الاخيرة
ربنا معاكى حبيبتى

احمد أبو العلا يقول...

كل سنة وانت طيبة واتمنى لك أعواماً قادمة كثيرة وسعيدة
تعلمين ليس الأهم كم يعيش الإنسان ولكن ماذا يفعل فى حياته.. هذا هو السؤال
وأدعو لك بكل الخير
http://www.7arfwaw.blogspot.com/

momken يقول...

الاستاذه/ مكسوفه

اعتقد انه من الخطأ ان نربط بين المرض والموت
فليس هناك اى رابط بينهما

انا بالنسبه للانذال فيمكن ان نكتشفهم فى كل المواقف
واتفق ان الازمه هى اكبر من يكشف من كنا نعتبرهم السند والدعم ضد قسوة الايام


تحياتى

sherify2011 يقول...

أولاً حقيقةً أحييك على شجاعتك فى كتابة هذه المدونة .. ثانياً وجعتيلى قلبى بأغنية ست الحبايب .. ثالثاً ورداً على كتابتك فى هذا الموضوع أحب أن أطرح جانب من جوانبه بالرغم من كونه مكرراً .. ولكن السرطان ليس وصمة عار فهو مرض كباقى الأمراض وكما تفضلتى يصاب به سنوياً أعداد كبيرة من الناس وكما تناقشنا قبلاً فقد أخبرتك أن ابنة عمى قد اصيبت بسرطان الثدى من أكثر مايربو على العشرون عاماً .. وهى مستمتعة بحياتها وتخرج وتقوم بجميع النشاطات العادية وحتى اليوم.. ولكن لا اخفيكى سراً أنها فى الفترات الأولى وبعد اجرائها للعملية ..كانت تعانى من حالة اكتئاب مزمنة .. وتلقت علاج نفسى للتغلب على خوفها من أن الحياة يمكن أن تتوقف فى أى لحظة بها .. وخصوصاً كان أولادها فى ذاك الوقت مجرد أطفال أكبرهم لا يتجاوز السابعة من العمر .. ولكن اقتنعت أنه بالارادة سوف تتغلب على هذا الخوف المرضى ..مع حبى واحترامى الشديد لكى أرجو منك أن لا ترهقى نفسك في الحسرة على ماض لن يعود أو في التخوف على مستقبل هو في علم الغيب استمتعى بكل لحظة أنت قادرة بها على التمتع وخذى من الحياة أقصى ما تعطيه لك الآن وتذكرى أن هناك سرطان أمعاء... مثانة ... عظام ولكن ليس هناك سرطان إرادة أو سرطان حب أو سرطان أمل فهذه أشياء متحصنة في أعماق أعماقنا بعيداً عن أن يطالها أي ورم أو تغزوها أي خلايا

nouna يقول...

مكسوفتى
Iam so PROUD of YOU
دلوقتى اقدر اقول ان مكسوفة رجعت بالسلامة من رحلتها الشاقة المرعبة اللى كانت صعبة مش بس عليها بل على كل اهلا ومحبينها
دلوقت اقدر اعتي واتخانق واجادل وصوتنا يعلا ونضحك دلوقتى اقدر اسمع نبرة صوت ايمان الحقيقية ...
احمدك واشكرك يارب
اللهم اتم نعمتة عليك أمين

اميرة بهي الدين يقول...

نعم نخاف من المرض
ولا ندرك قدر نعم ربنا الا حين نفقدها
نعم جهلاء لانعرف ان هذا المرض يشفي ونسبه الشفاء فيه كبيرة ، والجهل يخلق بلاده ويخلق غباء في التعامل مثلما نضع اصابعنا صغار في فيشه الكهرباء لاننا لاندرك ان الكهرباء تميت ، الجهل يثمر البلاده وسوء التصرف ..
نعم لحظات الشده تكشف الناس وتظهر الاصيل وتطرد المزيف
كل هذا نعم ياصديقتي
لكن ... الموت لاعلاقه له بالمرض ، كلنا ياصديقتي مرشحون للموت كل ثانيه ، ربما قبلما تصلك كلماتي اكون قد مت ... نعم المريض يشعر انه علي طريق الموت يقف ينتظر ، والاصعب نظرات الشفقه في عيون الاخرين ..
لكن ... حب الحياه والمقاوحه والاصرار علي مقاومه العثرات بما فيها اعطاء الموت القادم ظهرك ، جميعنا نعطي الموت القادم ظهورنا ونتظاهر كانه لن يأتي ابدا ...
اتمني لكي منتهي الشفاء
ويؤسفني اني لم اتعرف علي مدونتك من قبل ، فمن التجارب القاسيه يخرج البشر الحقيقيين !!!
تحياتي
بالمناسبه اول رد فعل لي وقت قرأت مدونتك هذه ، اتجاهلها والا اعقب عليها لان كل الكلمات ستكون غبيه وموجعه ، لكني خجلت منك ، وقررت اشتري بعض الشجاعه واخوض معك في لج الالغاء ، ربما كلماتي ستضايقك او بعضها ، لكنه الجهل ياعزيزتي وعدم الدرايه الكافيه في التعامل مع اوجاع واحزان البشر
تحياتي مره اخيرة

*SosSoOo* l'o'l يقول...

المثل بيقول : ازاي عيانكوا ردوا .... سليمنا مات
انا متفقة الراي اللي بيقول لا تربط المرض بالموت

لكن فاهمة احساسك

انا اسفة على اليوم اياه لكن بأمانة انا اول مرة اعرف ان الكلام ده اتقال واضح اني مكنتش مركزة ومسمعتش الجزء ده من الحوار ومش عارفة مين قاله اصلا لكن ممكن اخمن ...الاكيد ان مش انا اللي قلته وده الجانب المشرق من الموضوع.

انا حبيت اعمل حاجة حلوة بس يظهر اني فشلت واول مرة اعرف الحالة اللي حصلتلك بعد ما روحتي ... لكن عارفة ان قلبك كبير هتعذريني.

*SosSoOo* l'o'l يقول...

احب اقولك اني باحس بكل الاحسايس دي وبافكر بنفس الشكل ده لما بامرض اي مرض
وبابص للناس ف الشارع زيك بس الفرق اني باحسدهم انهم ماشيين على رجليهم

احاسيسك تجاه مرض السرطان هي احاسيس اي مريض تجاه مرضه .... لكن الشجاعة اللي انا شايفاها فيكي وقلتهالك كذا مرة اني شايفاكي في منتهى الشجاعة لان مرض السرطان هو رحلة وليس مرض الاسبوعين او حتى الشهر... وبالتالي انا تعاملت معك مثل اي صديقة مريضة وكنت شايفة انك ناضجة جدا وواعية جدا بحالتك بالرغم من الصراع الكبير الخاص بالمشاعر واللي طبعا الانسان مالوش يد فيه.

لقد ماتت عمتي من مرض التهاب اللوزتين الذي يشفى منه النسبة الاكبر من المرضى به.

لو عرفتم ما في الغيب لاخترتم الواقع.

MAKSOFA يقول...

يوميات شحات
اهلين

MAKSOFA يقول...

سهيل ولى الدين علام

ربنا يحميك من كل شر

والله دايما كده بتشد من آذري

MAKSOFA يقول...

حاجات جوايا
يااااااااااه كفاية دعواتك الحلوه دي ربنا يحميكي يارب

MAKSOFA يقول...

احمد أبو العلا

الحمد لله

MAKSOFA يقول...

momken
فعلا كلامك صح

MAKSOFA يقول...

sherify2011

فعلا ياشريف الحاله النفسيه اللي بنمر بيها واحده وتحتاج الى علاج نفسي بالطبع والحمد لله على كل حال

MAKSOFA يقول...

nouna

والله يانونا لو كان لي أخت ماكانت وقفت معايا بحب وأخلاص كده زيك ربنا يجازيكي خيرا

MAKSOFA يقول...

اميرة بهي الدين

اشكرك يا اميره على مرورك وتعليقك واديني والله باقاوح وابتديت اخرج من القوقعه اللي سجنت نفسي فيها واقول كل شهر يمر عليه هو مكسب ولازم اعمل فيه حاجه مفيده

MAKSOFA يقول...

*SosSoOo* l'o'l


ياحبيبة قلبي لأ طبعا لا أنت ولا آسر ،،ده شريف

والحقيقة هو مكنش يقصد بس انا اللي كنت حساسه قوي دلوقتي بقيت احسن من الأول


انت في مصر والا لسه في ابوظبي؟؟ وحشتيني عايزه اشوفك

موش انا خرجت مع مجموعه حلوه قوي من المدونين وشيشت رغم اني مانعه التدخين من اكثر من سنه ونص،،وقلت لهم يلا محدش واخد منها حاجه

سواح في ملك الله- يقول...

قال تعالي ( وأيوب إذ نادى ربه أني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين )صدق الله العظيم
اختي الفاضلة علمنا الله كيف
ندعوه في المرض
دعواتي لكي بالشفاء باذن الله

MAKSOFA يقول...

SosSoOo* l'o'l


المشكله في الخوف من اللي جاي وهل ممكن الواحد يستحمله والا لأ؟؟؟؟

انا بأقول ان كمان 10 سنين يمكن يعالجوا المرض ده بحقنه واحده مثلا

زمان من 30 سنه مثلا اللي كان يمرض بالسرطان كان بيموت لامحاله علشان مافيش علاج\
دلوقتي فيه علاج بس مكلف جدا

ربنا مايكتبوا على حد ابدا لاعدو ولا حبيب والنبي يارب

MAKSOFA يقول...

سواح في ملك الله-

اشكرك يا اخي الكريم

أحــوال الهـوي يقول...

اعجبني طرح الموضوع بحرفيتك و تمكنك من مفرداتك و حروفك
سيدتي اعلم مشاعرك فهي مشاعر حقيقيه يستشعرها الانسان من ردود افعال و نظرات الاخرين
و التي قد تعني في البدايه الي المزيد من الالم و احساس الانعزال عن المجتمع
و لكن بمرور الوقت نتفهم الوجه الاخر للناس
اعجبتني رقصة تعبيريه عن موضوع مشابه و الخلاصة منه اننا في اصعب الاوقات نحيا بتكاتف و استمداد القوة من الاصدقاء و الاهل
سيدتي عافك الله و اكمل شفائك و اعلمي اننا نحبك في الله و نساندك لانك مثال للمراة القوية المؤمنه شاهدي الرابط

http://www.youtube.com/watch?v=E1wr42lSuo8

تحياتي

MAKSOFA يقول...

أحــوال الهـوي

الأخ الكريم

مهما قلت لك ستظل كلماتي عاجزة امام كرمك و طيبة قلبك جازاك الله خيرا

Tears يقول...

عزيزتى مكسوفة

طبعا احنا ما نعرفش بعض و مش عارفه ح تقبلى منى الكلام و لا لأ

لكن انا اثر فيه ما كتبتى لان والدى طبيب و ما ذكرتى هو تخصصه و قد عشت اكثر من عشرين عام من عمرى ارى مرضى سرطان الثدى و بعضهم كان رجال و عايشت مراحل علاجهم و تطورها و ألمهم لكن ايضا عايشت التقدم العلمى المذهل

سرطان الثدى لم يعد بتلك الخطورة و لو كل امرأه تخطت الاربعين عملت كشف مبكر سنويا عمر ما ممكن يكون عندها سرطان اكتر من الدرجة واحد او اتنين و ده سهل علاجه و ماحدش بيموت منه و كمان شفت حالات فى المرحلة التالتة و الرابعه و تم علاجهم....المشكلة ان فيه سيدات بيكون عندهم عوامل وراثية و تاريخ عائلى بالأصابة لكن بيفتكروا انهم مادام تحت الاربعين يبقوا فى السليم و ده خطأ لان فى الحالة دى من سن تمنتاشر سنة لازم كشف دورى موضعى حتى لو مش ماموجرام و فيه شك بيبقى فيه الترا سوند

سرطان الثدى مش شبح مخيف و لا مميت خاصة لو تم التعامل معاه مبكرا و منعناه من الوصول للمرحلة التالتة و الرابعه لان خطورتهم مش على الثدى اللى ممكن يتشال تماما و يتعمل بعملية تجميل غيره من انسجه الجسم نفسه و انا شفتها و بيبقى الشكل طبيعى جدا لكن المشكلة ان لو سبناه يصل لمراحل متقدمه ح نبقى بنواجه خطر انتشاره لمواقع اخرى فى الجسم

على فكرة لو بعدنا عن الاكل بتاع الميكرويف و عن حفظ اى شىء سواء ساخن او مجمد فى بلاستيك ح نتجنب عوامل مساعده كتير ممكن تنشط الخلايا السرطانية...كمان اعرفى ان الخلايا السرطانية بتتغذى على السكر فى الجسم و بعض النباتيين بيحربوه بان يمنعوا السكر عن الجسم

اسفه للاطالة بس ارادت انى اقولك انه لا داعى لليأس و انه مش مدمر و بيخف بس لو خف لازم كل ست شهور نكشف و لو كشف موضوعى عشان ما يرجعش تانى

صيدلانيه طالعه نازله يقول...

لا نملك بعد كل ابتلاء الا ان نشكر الله الذى شفانا و عافانا
الحمد لله على كل شيىء
تجربه قاسيه اكيد و كل ما يحيط بها مؤلم و موجع
بس احلى حاجه فيها ان الانسان بيعرف قد ايه فيه ناس بتحبه و بتخاف عليه
و انتى الحمد لله ممن يحبهم الله فيحبب فيهم خلقه
حمد الله على سلامتك حبيبتى
و ان شاء الله تكون شده و زالت و لا تتكرر ان شاء الله

MAKSOFA يقول...

Tears

اشكرك ياحبيبتي على المعلومات الجميلة والتي اعرفها ايضا بحم بحثي المتواصل على النت وبسؤالي للإطباء الذين يشرفون على علاجي وحاليا اقوم بالمتابعة كل اربعة شهور بفحص للدم واشعات على اماكن متعدده للجسم

والحمد لله على كل حال

ولن يصيبنا إلا ماكتب الله لنا

وانا ادعو له في صلاتي ان يكتب لي الخير دائما وان يشفيني ويشفي جميع المرضى

واعلم ياعزيزتي ان السرطان اصبح مرضا منتشرا في العالم بأكمله وليس له قواعد محدده في الإصابه ولا يشترط وجود تاريخ مرضي في العائله فأنا وكثيرات غيري مما تقابلت معهن كن أوائل المصابات في عائلاتهن

ووسائل الكشف عن هذا المرض اصبحت متطوره كما ان العلاج اصبح متطورا ايضا غلا انه مكلف جدا جدا

ربنا مايحكم على حد ابدا بيه


تحياتي لك واشكرك لإهتمامك بي دائما ياحبيبة قلبي

MAKSOFA يقول...

صيدلانيه طالعه نازله
اشكرك يالولا وربنا يسمع منك يارب

سمكه واحده يقول...

وحشتيني
ووحشني كلامك
الاندال كتير
بس الطيبين اكتر والله

ربنا يتم شفاكي علي خير ويخليكي لنا يارب ونسمع عنك كل خير
عارفه اني مقصره معاكي انتي عارفه غلاوتك سيبك من البكش ده كل
المهم اني بحبك في الله

MAKSOFA يقول...

سمكه واحده



انت فين يابنتي قلقتيني عليكي

nousha يقول...

ربنا معاكي. في عيلتي أكتر من حالة عدت على المرض ده، منهم نجحوا في مقاومته بسبب ايمانهم و حب الناس اللي حواليهمز
ربنا معاكي و انشاالله تعدي من العقبة ديه.

يا مراكبي يقول...

بوست مُميّز للغاية .. من أول عنوانه إلى المُعضلة الرئيسية التي ناقشتيها وهي عن ثقافة التعامل مع مرضى السرطان .. ربما كانت تلك الثقافة هي الأهم على الإطلاق أكثر من الأمور الطبية والتقنية .. لكن من يعي ومن يفهم؟

أحييك مرة أخرى وأهنئك على الشفاء والحمد لله، أطال الله في عُمرك بيننا مدوّنة متألقة

fatema salem يقول...

الله يشفيك ويرفع عنك وكلامك جدا رائع وخفف عليأ الألم كبير لان خالتي تعاني من هذا المرض وتم الان اكتشافه في الهند وللأسف طلب منها الطبيب بأستئصال العضوو كامل وانا عن نفسي نفسيتي زفت والله أعلم بي ودمووعي لم تتوقف لان امي ماتت بنفس المرض بس كأن بالحنجرة وجدي والد أمي ايضأ بعد أمي بأأربع سنوات سرطان الرئه والان خالتي والله ثم والله اني أكتب لكم في هذي الساعات وعيوني تهلهل بدمووع لأأستطيع حبسها بل العكس أحس بارتيح عند اكتب لكم وانا في غربه بعيدة عن أهلي فقط اتواصل معهم بالتلفون ومربوطه مع أطفالي.يارب خفف عليأ واعطي لخالتي الصبروالقوة فهيأمسكينه لاتملك شي الا بنت واحدة فقط.ساعدوني بكلامكم الطيب.لا أستطيع ان انام!يارب أشفيها انك على كل شي قدير.والله اني عشت في نفسيه صعبه بعدوفاءة أمي وانا وحيدة لأأملك أخأولاأخت ولا أب يارب أني أسئلك الانس باقربك.

fatema salem يقول...

ألله يشفيك يارب ويشفي خالتي لانها تعاني من نفس المرض وتم أكتشافه مبكرا في الهندبس والله اني في وضع يعلم به الله سبحانه لانه طلب منها الطبيب باستئصال العضوكامل وانا حالي مايعلم به الاربنا سبحانه لان امي اتوفت من مرض السرطان في الحنجرة وعانت الكثير وكنت معها ولسى انا ماشفيت من الالم التي كانت تعانيه أمي ولكن كانت صبورة وأيضأ جدي بعد وفاءة أمي باربع سنوات توفي بنفس المرض سرطان الرئه والان خالتي المسكينه سرطان الثدي والله ثم الله اني أكتب لكم وعيووني لم تتوقف بدموع تعبانه وانا في غربه ولأستطيع الذهاب لهم لدي أطفال ونفسيتي تدهورت يارب أشفيها شفاء لايجاروة سقمأ أحتاج لكم من بعد الله سبحانه وتعالى تصبيركم بالكلام الطيب.يارب أشفيها فهي لاتملك شي في الدنيا الأ أبنه وحيدة ويتيمه وانا عن نفسي لأ أملك الأخأولأ أخت ولأأب لكن اللهم أني أسئلك الأنس بقربك.بارب أشفي خالتي فأنك على كل شي قدير